صـيــــــد الـمــقـالاتــــــــــ .. " /> صـيــــــد الـمــقـالاتــــــــــ .. " />
تواسع قبيلة العوامر : آل حذيفـة - آل ربعان ـ آل سـعدان و (آل ثريبان) ـ آل غنـية ( آل قريد ) ـ غليلة ـ آل عطا ـ آل حازم ـ آل سيار ـ آل جبل

 

 

 

 

 


موضوع جديد

آخر 15 مواضيع
علاج الوفاة الدماغية       علاج الجلطة الدماغية       كيف تعرف ان ربك سبحانه تقبل منك في رمضان       أوَتَحْسَبُ أنَّكَ جُرْمٌ صَغِيرٌ ،، وفيك إنطَوَى العالمُ ...       سلامي على الجميع ووثيقة تاريخية عمرها 300 سنة       صدى بماء عطر الورد       يانار شبي في هجوسي والهبي...       كيف تطيل عمرك الإنتاجي       القُلُوب تحتاج إلى مُراجعة       خبر       عآجل ..       وفـد قبيلة الملك عليان على قبيلة العوامر       بشرى ساره بأفــتــتا ح مسشتفى نمره       علاج الجلطة الدماغية علاج نهائي the treatment of stroke       وين العوامر اهل الشيم والفزعات      
العودة   منتديات قبيلـة العـوامـر > الأقــســـام الــعـــامــة > صـيــــــد الـمــقـالاتــــــــــ ..
التسجيل اعدادات رمضان المنتديات موضوع جديد التعليمـــات البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

حق الجار

صـيــــــد الـمــقـالاتــــــــــ .. للمقالات الدينية والعلمية والفكرية والثقافية فقط .

دعاء مأثور

حق الجار

صـيــــــد الـمــقـالاتــــــــــ ..



إضافة رد
كاتب الموضوع سراح العامري مشاركات 1 المشاهدات 735  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 10-22-2011, 12:43 PM
سراح العامري غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1185
 تاريخ التسجيل : Jul 2010
 فترة الأقامة : 2651 يوم
 أخر زيارة : 07-23-2015 (08:41 AM)
 المشاركات : 123 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
Icon38 حق الجار



حقوق الجار في الاسلام
حقوق الجار: لا شك أن الجار له حقوق كثيرة نشير إلى بعضها، فمن أهم هذه الحقوق:
1- رد السلام وإجابة الدعوة: وهذه وإن كانت من الحقوق العامة للمسلمين بعضهم على بعض،إلا أنها تتأكد في حق الجيران لما لها من آثار طيبة في إشاعة روح الألفة والمودة.
2- كف الأذى عنه: نعم فهذا الحق من أعظم حقوق الجيران، والأذى وإن كان حرامًا بصفة عامة فإن حرمته تشتد إذا كان متوجهًا إلى الجار، فقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم من أذية الجار أشد التحذير وتنوعت أساليبه في ذلك، واقرأ معي هذه الأحاديث التي خرجت من فم المصطفى صلى الله عليه وسلم:
• "والله لا يؤمن، والله لا يؤمن، والله لا يؤمن. قيل: مَنْ يا رسول الله؟ قال: مَن لا يأمن جاره بوائقه".
• ولما قيل له: يا رسول الله! إن فلانة تصلي الليل وتصوم النهار، وفي لسانها شيء تؤذي جيرانها. قال: "لا خير فيها، هي في النار". "لا يدخل الجنة مَن لا يأمن جاره بوائقه". • وجاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم يشكو إليه أذى جاره. فقال: "اطرح متاعك في الطريق". ففعل؛ وجعل الناس يمرون به ويسألونه. فإذا علموا بأذى جاره له لعنوا ذلك الجار. فجاء هذا الجار السيئ إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يشكو أن الناس يلعنونه. فقال صلى الله عليه وسلم: "فقد لعنك الله قبل الناس".
3- تحمل أذى الجار: وإنها والله لواحدة من شيم الكرام ذوي المروءات والهمم العالية، إذ يستطيع كثير من الناس أن يكف أذاه عن الآخرين، لكن أن يتحمل أذاهم صابرًا محتسبًا فهذه درجة عالية: (ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ السَّيِّئَةَ)[المؤمنون:96]. ويقول الله تعالى: (وَلَمَنْ صَبَرَ وَغَفَرَ إِنَّ ذَلِكَ لَمِنْ عَزْمِ الأُمُورِ)[الشورى:43]. وقد ورد عن الحسن – رحمه الله – قوله: ليس حُسْنُ الجوار كفّ الأذى، حسن الجوار الصبر على الأذى. 4
- تفقده وقضاء حوائجه: إن رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: "ما آمن بي من بات شبعانًا وجاره جائع إلى جنبه وهو يعلم". وإن الصالحين كانوا يتفقدون جيرانهم ويسعون في قضاء حوائجهم، فقد كانت الهدية تأتي الرجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فيبعث بها إلى جاره، ويبعث بها الجار إلى جار آخر، وهكذا تدور على أكثر من عشرة دور حتى ترجع إلى الأول. ولما ذبح عبد الله بن عمر رضي الله عنهما شاة قال لغلامه: إذا سلخت فابدأ بجارنا اليهودي. وسألت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم: إن لي جارين، فإلى أيهما أهدي؟ قال: "إلى أقربهما منكِ بابًا".
5- ستره وصيانة عرضه: وإن هذه لمن أوكد الحقوق، فبحكم الجوار قد يطَّلع الجار على بعض أمور جاره فينبغي أن يوطن نفسه على ستر جاره مستحضرًا أنه إن فعل ذلك ستره الله في الدنيا والآخرة، أما إن هتك ستره فقد عرَّض نفسه لجزاء من جنس عمله: (وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ) [فصلت:46]. وقد كان العرب يفخرون بصيانتهم أعراض الجيران حتى في الجاهلية، يقول عنترة: وأغض طرفي إن بدت لي جارتي.. ... ..حتى يواري جارتي مأواها وأما في الإسلام فيقول أحدهم: ما ضـر جاري إذ أجاوره ألا يـكــون لبـيـته ســــتـر أعمى إذا ما جارتي خرجت حتى يواري جارتي الخدر وأخيرًا فإننا نؤكد على أن سعادة المجتمع وترابطه وشيوع المحبة بين أبنائه لا تتم إلا بالقيام بهذه الحقوق وغيرها مما جاءت به الشريعة، وإن واقع كثير من الناس ليشهد بقصور شديد في هذا الجانب حتى إن الجار قد لا يعرف اسم جاره الملاصق له في السكن، وحتى إن بعضهم ليغصب حق جاره، وإن بعضهم ليخون جاره ويعبث بعرضه وحريمه، وهذا والله من أكبر الكبائر. سئل النبي صلى الله عليه وسلم: أي الذنب أعظم؟ ". عدَّ من الذنوب العظام: "أن تزاني حليلة جارك". نسأل الله أن يعيننا والمسلمين على القيام بحقوق الجوار.. وصلى الله وسلم وبارك على المبعوث رحمة للعالمين وعلى آله وصحبه أجمعين.




رد مع اقتباس
#2  
قديم 10-22-2011, 08:32 PM
ال حاوي غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 1354
 تاريخ التسجيل : Mar 2011
 فترة الأقامة : 2416 يوم
 أخر زيارة : 05-25-2014 (10:38 PM)
 المشاركات : 133 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي رد: حق الجار



موضوع هادف جزاك الله خير اجزاء



 توقيع : ال حاوي


http://alawamr-ksa.com/up//uploads/images/alawamr-ksa-a3ca7d787b.gif

منتديات قبيلة العوامر

http://alawamr-ksa.com/vb

معاً لوحدة الصف والكلمة

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشيخ افطر على الخمر الجرح العميق صـيــــــد الـمــقـالاتــــــــــ .. 1 08-17-2010 06:07 AM

Rss  Rss 2.0  Html  Xml  Sitemap 





Powered by vBulletin Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات قبيلة العوامر ـ المملكة العربية السعودية ـ العرضية الشمالية
  تصميم : فريق - عبدالله - لخدمات - التصميم  
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39