: أهالي وادي الخيطان يعيشون 50 عاماً من العزلة في صناديق الماشية


نـــادر
07-20-2012, 02:54 PM
محرمون من الخدمات ووصفهم بـ"البدو الرحَّل" عزَّز من مشكلتهم



أهالي وادٍ في الباحة يعيشون 50 عاماً من العزلة في صناديق الماشية



http://sabq.org/files/news-image/91706.jpg?1341862516
سعد سالم- سبق: أعوام طوال من العزلة، لا يمكن تحديدها بأرقام، حتى صارت تشبه عنوان الرواية الشهيرة للروائي الكولومبي الحائز على جائزة نوبل للآداب جابرييل جارسيا ماركيز (مائة عام من العزلة). أعوام مؤلمة تصف حال قاطني وادي الخيطان في منطقة الباحة، وبمحافظة بلجرشي تحديداً.


العزلة تتأكد بغياب الخدمات الأساسية للحياة هنا، حيث يتجلى مع فقر أهالي الوادي حرمانهم من الماء والكهرباء وبقية الخدمات الأخرى، ولعل إشكالية الكهرباء هي الأكثر تأثيراً لمن يألفها طيلة سنوات العزلة.

عدد من سكان وادي الخيطان أوصلوا شكواهم عبر "سبق" في اتصال هاتفي، طالبوا فيه مسؤولي منطقة الباحة بضرورة النظر في أوضاعهم و"عزلتهم" تلك.

بكلمات ومعلومات مباشرة، كانت خلاصة ما قاله عدد من أهالي ذلك الوادي، إنهم منذ ما يقارب نصف قرن من الزمان، "محرومون من رغد العيش، ونحلم بحياة كريمة هنية كغيرنا من المواطنين، وكلنا أمل بخادم الحرمين الشريفين صاحب الأيادي الكريمة بالنظر في أمرنا، وتوفير الخدمات العامة لنا من ماء وكهرباء وغيرها".


مشاركة الدفء مع الأغنام
وأكد لـ "سبق" محمد الغامدي بقوله: "جميع سكان وادي الخيطان عانوا الكثير من الصعاب وما زالوا، حيث يواجهون صعوبة الحياة في ظل التطور الكبير الذي تشهده مناطق المملكة، فهم محرومون من الماء البارد في ظل ارتفاع الحرارة، ومحرومون من الكهرباء التي تقيهم حر النهار وتبدد ظلمة الليل".

وأضاف الغامدي أنهم يسكنون في صناديق المواشي، ويتلقون الدفء من حرق الحشائش وأعلاف الأغنام وجلو تلك الأغنام؛ فلا مبانٍ مسلحة تحميهم من الأمطار الغزيرة ولا من أشعة الشمس الحارقة، ولا من خطر الدواب التي يشتهر بها وادي الخيطان. مشيراً إلى أن أعمدة الكهرباء لا تبعد عن منازل العديد من سكان وادي الخيطان سوى أمتار معدودة، "لكنها عديمة الفائدة، حيث لم تفعَّل ولم يتم تشغيلها منذ سنين عديدة، والسبب -كما صدر من بلدية بلجرشي- أن تعثر الخدمات تسبب في عدم القدرة على إيصال الكهرباء، كما أن هنالك حجة يتناقلها سكان منطقة الباحة، وهي أن جميع سكان وادي الخيطان هم عبارة عن بدو رحَّل، مع العلم أنها معلومة غير صحيحة؛ فجميع السكان من أبناء منطقة الباحة الأصليين".

هل في الأمر جريمة؟
كما تحدث عبدالعزيز الصقعبي من سكان منطقة الباحة، شارحاً أوضاع سكان وادي الخيطان، وقال: "لقد حرم سكان وادي الخيطان من جميع الخدمات التي من حقهم الحصول عليها. إن ما نراه في ذلك الوادي من حرمان واضح من أبسط الخدمات، يعتبر وكأنه عقاب نالوه جراء مصيبة أو جريمة قاموا بها".

وأضاف الصقعبي بقوله: "لقد توالت المطالبات من قبل أبناء منطقة الباحة ووادي الخيطان، لكن دون جدوى؛ فمدير البلدية الأسبق كان يقف عائقاً وحجر عثرة أمام تحقيق حلم بسيط لسكان الوادي، بحرمانهم من إيصال الخدمات، حيث رفعت العديد من التقارير لإمارة المنطقة ولبلديتها كذلك، لكن دون فائدة".

وأكد الصقعبي أن سكان وادي الخيطان يعتمدون كثيراً على "صدقات فاعلي الخير بالماء والطعام وفوانيس الإضاءة وغيرها من المؤن التي تكفيهم لعدة أيام، كما أن نسبة كبيرة من سكان الوادي هم من كبار السن الذين تجاوزا الـ60 عاماً، وهو ما يؤكد لنا حاجة هذه الشريحة للعناية والاحترام، وتقديم كافة سبل الراحة التي حُرموا منها في شبابهم".


http://sabq.org/files/general/33778_99379.jpg

http://sabq.org/files/general/85226_35945.jpg

http://sabq.org/files/general/78692_35302.jpg

http://sabq.org/files/general/42198_70223.jpg

http://sabq.org/files/general/91842_88690.jpg

http://sabq.org/files/general/88527_68787.jpg

http://sabq.org/files/general/48674_13262.jpg

http://sabq.org/files/general/97537_63108.jpg

http://sabq.org/files/general/54148_43356.jpg

http://sabq.org/files/general/44198_75750.jpg



المصدر : صحيفة سبق الإلكترونية
http://sabq.org/Oukfde

الوسام السعودي
07-21-2012, 07:45 AM
شيى محزن أن يكون هؤلاء الناس وهم في الاساس مواطنون لهم حق العيش الكريم أن يكونوا في مثل هذه المأساه
ولكن الأمل كل الأمل في الله أولا ثم في سيدي صاحب السمو الملكي الأمير مشاري بن سعود ذلك الأمير الانسان المحبوب لدى الجميع
فنسال الله وفي هذا الشهر الكريم أن يرفع عنهم هذه الضروف الصعبه و أن يرزقهم من واسع فضله
رفع الله قدرك أخي عين الحياه وجعل الله الفردوس دارك ومستقرك اللهم أمين
و ألف مبروك بالزواج ولو أنها جأت متأخره لكن من القلب ألف ألف مبروك يا ملازم نادر
والحمد لله على سلامة الوصول
كل التقدير